أبرز التطورات على الساحة السورية

أبرز التطورات على الساحة #السورية : التاريخ: 10 _ 02 _ 2018

حلب وريفها:

ـ قصف العدوان التركي محيط بلدة بلبل وقرية قسطل التابعة للبلدة، بريف مدينة عفرين في ريف حلب الشمالي الغربي.

إدلب وريفها:

ـ قُتِل أحد المسؤولين الأمنيين في “هيئة تحرير الشام” المدعو “أبو يامن” مع 5 مسلحين آخرين من “الهيئة” كانوا برفقته، جراء استهداف سيارتهم بالأسلحة الخفيفة والقنابل اليدوية من قبل مسلحين مجهولين، في قرية “القنية” التابعة لجسر الشغور في ريف إدلب الغربي.

المشهد المحلي:

ـ أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أنَّ ممثلي روسيا في اللّجنة الروسية التركية المشتركة لرصد خروقات نظام وقف الأعمال القتالية في سوريا، رصدوا خلال الـ 24 ساعة الماضية، 10 خروقات في المحافظات السورية، بينما رصد الجانب التركي 8 خروقات.

ـ قال ريدور خليل المسؤول في “قسد” إن القوات المدعومة من الولايات المتحدة لم تتلق طلباً من أي حكومة أجنبية لتسليم بريطانيين اثنين من متشددي تنظيم داعش، لكنها ستدرس أي طلب إن حدث ذلك.

المشهد الدولي:

– قالت “وكالة ا ف ب” إن مجلس الأمن الدولي مشروع يدرس قرار يطالب بوقف إطلاق النار لمدة 30 يوماً في سوريا للسماح بتسليم مساعدات إنسانية، ويُفترض أن تبدأ المفاوضات في شأن نص مشروع القرار الإثنين، وقال دبلوماسيون إن من الممكن احالته بعد ذلك على التصويت.

قال مصدر عسكري إن كيان العدو الإسرائيلي قام فجر هذا اليوم بعدوان جديد على إحدى القواعد العسكرية في المنطقة الوسطى وتصدت له وسائط دفاعنا الجوي وأصابت أكثر من طائرة
من جهته اقر جيش العدو الإسرائيلي بإسقاط احدى طائراته المقاتلة بنيران سورية مضادة للطائرات، وذكر أن “إسرائيل” هاجمت هدفا إيرانيا أطلق طائرة دون طيار لمجالها الجوي من سوريا.
وأكدت صحيفة يديعوت احرونوت الإسرائيلية سقوط طائرة F16 اسرائيلية في منطقة الجليل شمال فلسطين المحتلة
وذكرت وسائل اعلام إسرائيلية أن جراح احد طياري الـ أف 16 التي أسقطت خطيرة.
وأشارت إلى أن مستوطنات “إسرائيلية” في الشمال فتحت الملاجئ العامة تحسباً لتدهور الأوضاع.
وتصدت ايضا المضادات الجوية السورية لعدوان إسرائيلي جديد فوق ريف دمشق

شاهد أيضاً

أوغلو يحذر من انهيار أستانا حال مهاجمة إدلب

حذر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو من أنه في حال أقدم “النظام السوري” على …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موقع الضاحية!